القدس

القانوع: مخطط الاحتلال لبناء الهيكل المزعوم تصعيد خطير

أكد المتحدث باسم حركة “حماس” عبد اللطيف القانوع أن استعدادات الجماعات المتطرفة وحكومة المستوطنين لتنفيذ مخطط بناء الهيكل المزعوم على أنقاض المسجد الأقصى تصعيد خطير وغير مسبوق في إطار الحرب الدينية المتصاعدة على مقدساتنا.

وقال القانوع اليوم الأربعاء: “إن الجماعات المتطرفة وبغطاء من حكومة المستوطنين تعمل بخطى متسارعة لتغيير الواقع الديني والتاريخي والقانوني في المسجد الأقصى، وهو ما سيبوء بالفشل ويواجهه شعبنا بكل بسالة وقوة”.

وشدد على أن المساس بالمسجد الأقصى هو صاعق تفجير، والاحتلال الصهيوني يتحمل تداعيات ذلك والنتائج المترتبة على حماقته وعدوانه عليه.

ونوه القانوع بأن إجراءات الاحتلال الصهيوني المتزايدة في حربه الدينية على المسجد الأقصى والمقدسات تتطلب تحركاً من كل مكونات الأمة، علماء وشبابا وقوى وشعوبا، لنصرة المسجد الأقصى وإسناد شعبنا.

ودعا كل جماهير شعبنا الفلسطيني وكل الثائرين والمقاومين إلى النفير العام والاستعداد لمواجهة مخطط الاحتلال الصهيوني وتصعيد المقاومة ضده واستدامة الاشتباك معه دفاعاً عن المسجد الأقصى.

 

 

 



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى