القدس

النائب الرجوب: الدفاع عن المسجد الأقصى بكل الوسائل واجب وفرض عين

أكد النائب الشيخ نايف الرجوب، أن الرباط في المسجد الأقصى المبارك والحشد فيه، فرض عين للدفاع عنه وحمايته من التهويد.

وقال الرجوب إن الدفاع عن الأقصى واجب على كل المسلمين، لأنه قبلتهم الأولى ومسرى نبيهم، ولا وزن ولا كرامة للأمة بدونه.

وأضاف أن التواجد والحشد في الأقصى بأعداد كبيرة يردع المستوطنين وحكومة الاحتلال، ويجعلهم يفكرون ألف مرة في العدوان على المسجد المبارك.

ودعا لحماية المسجد بكل الوسائل وخاصة من أهل القدس والضفة الغربية والداخل المحتل، وكل من يستطيع الوصول إليه.

وأوضح أن أطماع المستوطنين في المسجد الأقصى كبيرة، وليس لها حدود ويتحينون الفرص للانقضاض عليه وبناء الهيكل المزعوم.

 وأشار الرجوب إلى أن التطبيع مع الاحتلال موقف مهين للأمة، ويجرؤ العدو على المسجد الأقصى، وقبلة المسلمين الأولى التي تتعرض لعدوان واسع. 

ووجه الرجوب رسالة لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو أكد فيها، أن الشعوب العربية والإسلامية ستبقى مع المسجد الأقصى ولن ينسوه وسيأتي يوم ليرى أنصار المسجد فاتحين له.

وتتواصل اعتداءات المستوطنين واستفزازاتهم في مدينة القدس المحتلة، فيما أعلنت منظمات الهيكل الإسرائيلية اليوم السبت، عن اقتحام مركزي للمسجد الأقصى المبارك عشية ما يسمى بـ “عيد الغفران” بدءاً من يوم غد الأحد وحتى نهاية يوم الاثنين.

ودعت ما تسمى بإدارة جبل الهيكل لاقتحام المسجد يوم غد الأحد عشية يوم الغفران، وإقامة صلوات تلمودية جماعية في إشارة لبناء الهيكل المزعوم.



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى