أخبارنا
أخر الأخبار

لقاء خاص بحملة الشهادات العليا بين الاستنهاض والاستثمار

عقدت الحركة النسائية الإسلامية بمنطقة جنوب غزة، لقاءً نوعياً لحملة الشهادات العليا “الماجستير والدكتوراه” بعنوان “ركب العظماء”، وذلك إيماناً منها بدورها في احتضان مختلف شرائح المجتمع الفلسطيني.

بدوره، أكد أستاذ تكنولوجيا التعليم المشارك محمود الرنتيسي على دور هذه الفئة العظيم، باعتبارهم بوصلة المجتمع والأبصر بالرؤية الكلية للمشهد من زوايا تخصصهم ونخبويتهم.

وشدد الرنتيسي على الدور الاجتماعي الذي يقع على عاتق حملة الشهادات العليا، كونها شريك أساسي في إصلاح المجتمع.

وفي السياق ذاته، نوه وزير الشباب والرياضة والثقافة السابق محمد المدهون إلى وجود إشكالية في الاستثمار بين النخب وكيفية توظيفها لخدمة المجتمع الفلسطيني.

وأشار إلى أن النخب المجتمعية لا تحتاج إلى تكليف للقيام بواجبها، بل لديها مسار واضح وعندها رؤية عميقة وسمو في الهدف.

ولفت المدهون إلى ضرورة إلمام النخب بكافة الجوانب المتعلقة بالعلم، وعدم الاقتصار على جانب واحد فقط.

ويأتي هذا اللقاء ضمن سلسلة من اللقاءات التي تعقدها الحركة من أجل النهوض واستثمار القدرات المجتمعية في تطوير المجتمع وإصلاحه والارتقاء به في كافة المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى