القدس

هيئة مقدسية: المقدسيون وأبناء شعبنا أوقفوا مخططات الاحتلال في الأقصى والقدس

أكد عضو الهيئة الإسلامية بالقدس محمد ذياب أبو صالح، أن حكومة الاحتلال الفاشية عبر مراحل تعاقبها تسعى للسيطرة على المسجد الأقصى.

وأشار أبو صالح في تصريح صحفي إلى أن المقدسيين  وأبناء شعبنا استطاعوا أن يوقفوا مخططات الاحتلال في المسجد الأقصى ومدينة القدس.

وبين أن صمت الأنظمة العربية والانهيار الإسلامي شجع الاحتلال على اقتحام المسجد الأقصى.

ولفت إلى أن الحكومة الأردنية لها دور كبير في حماية المسجد الأقصى خاصةً أنها صاحبة الوصايا عليه، داعيًا الحكومة الأردنية لتحمل مسؤوليتها والدفاع عن الأقصى.

وأوضح أن الحكومة الصهيونية الفاشية تسعى لتحقيق إنجاز على حساب تضحيات الشعب الفلسطيني.

وكانت مجموعات كبيرة من المستوطنين بقيادة المتطرف “بن غفير” قد استباحت صباح اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من قوات الاحتلال، في ما يسمى ذكرى “خراب الهيكل”.

وقاد ما يسمى وزير الأمن القومي للاحتلال المتطرف “ايتمار بن غفير” أول فوج اقتحم باحات المسجد الأقصى، كما اقتحم المسجد الوزير المتطرف “يتسحاك فاسرلاوف” وعدد من أعضاء الكنيست.

وذكرت مصادر مقدسية أن قرابة 2140 مستوطنًا اقتحموا الأقصى، وأدوا رقصات وغناء وهتافات استفزازية أثناء اقتحامهم للمسجد الأقصى، كما نفذوا ما يسمى “السجود الملحمي” بشكل جماعي، بحماية مشددة من قوات الاحتلال.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مصلى قبة الصخرة المشرفة بعد الاعتداء على حراس الأقصى، وصادرت المفاتيح، وأخرجت عددًا من المرابطين من داخل المسجد.

واحتشدت مجموعة من المرابطين والمرابطات داخل الأقصى، وصدحوا بالتكبيرات، وسط محاولات للتشويش على اقتحامات المستوطنين.



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى